Saturday 15 May 2021
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      RSS      English
النيلين - منذ 1 أشهر

الجنينة.. غفيرها نائم!

* ما حدث في مدينة الجنينة، عاصمة ولاية غرب دارفور، بالأمس موجعٌ ومُفزع، ويدل على أن حياة الإنسان في بلادنا بلا قيمة، وأن مسلسل الموت المجاني يستحرٌ فيها ويستشري كلما فتح ساستنا أفواههم الكذوبة، ليحدثوا شعبهم المنهك المسكين عن اتفاقٍ جديدٍ للسلام. * عهدنا باتفاقات السلام في بلادنا أنها لا تُوقف حرباً، ولا تُنتج إلا


آخر الأخبار
هشتک:   

الجنينة

 | 

غفيرها

 | 

مصادر